مغامرة سمكة

واحة الطفولة » واحة القصص
19 - شعبان - 1433 هـ| 09 - يوليو - 2012


1

يحكى أن سمكة كبيرة وابنتها، كانتا تلعبان في بحر أزرق هادئ، فشاهدتا ثلاث سفن تبحر في البعيد.

قالت السمكة الكبيرة: إنهم بنو البشر.

صاحت السمكة الصغيرة بانفعال: ليتني أعرف إلى أين هم ذاهبون!

- في رحلة مخاطرة للاستكشاف.

- كم أتمنى أن أقوم بمثل هذه الرحلة!. أريد أن أتعرف إلى خلجان أخرى وبحار أخرى.

- ربما في يوم ما، وليس الآن يا عزيزتي. فأنتِ ما زلت صغيرة على مخاطر الاستكشاف.

- أنا لست صغيرة كما تظنين يا أمي.

- أقصد عندما تكبرين أكثر يا ابنتي، سيكون العالم كله تحت تصرفك. وقتذاك تكتشفين فيه ما تشائين.

قالت متذمرة: كيف يكون ذلك، وأنا لم أجد حتى الآن أحداً يساعدني، على الأقل، لأحصل على فرصتي من اللعب واللهو!.

سمع طائر النورس نتفاً من حديث السمكة الصغيرة، فسألها: ما هو الشيء الذي أسمعك متذمرة منه؟ ألا إنك لا تأخذين ما يكفي من متعة اللهو؟ في رأيك، غلطة مَن هذه؟. ألا ترين صغر سنك! ...........

وفي الحلقة القادمة نكمل حكايتنا بإذن الله.

 

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
-- ميرة - الإمارات العربية المتحدة

20 - شعبان - 1433 هـ| 10 - يوليو - 2012




شوقتمونا للحلقة القادمة :)

-- -

01 - رمضان - 1433 هـ| 20 - يوليو - 2012




منتظرين

-- الهنوف - السعودية

04 - شوال - 1433 هـ| 22 - أغسطس - 2012




اي ولله يا اميره

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...