الاستشارات الاجتماعية


11 - صفر - 1439 هـ:: 01 - نوفمبر - 2017

الآن لا أدري هل أنا ظالم لحبيبتي السابقة؟


السائلة:Folan

الإستشارة:أماني محمد أحمد داود

السلام عليكم ورحمة الله ...
أحببت زميلة لي فصارحتها فرفضت بحجّة أنّ الفكرة لم تخطر ببالها فحاولت أن أنسى الموضوع أربعة أشهر واستمررنا كصديقين .. ففاجأتني وصارحتني بأنّها لن تستطيع العيش بدوني إطلاقا .. لولا ظروفي المادّية والمشاكل الأسريّة لتزوّجتها بلا تردّد .. كنّا من حين إلى آخر نقضي بعض الأوقات وحدنا ولكنّنا لا نمارس الجنس... بدأت أكتشف أنّ لها في الماضي علاقات مشبوهة مع عدد من الشبّان بعضهم يشيع بأنّها إنسانة غير محترمة... وهي لم تذكر لي حقيقة هذه العلاقات يوما ، فكنت في قمّة التشويش وقرّرت أن أكتشف بنفسي هل لا تزال عذراء فمارست معها الجنس فلم أجد ما يثبت أنّها عذراء فسألتها بعد ذلك فتحدّثت بدون أدلّة أنّها ذهبت إلى طبيبة وأكّدت لها عذريتها ..
أقنعت نفسي أنّها قد تكون صادقة فقلت ربّما الأيّام أدرى. بدأت أسألها عمّن كانت صلاتها بهم فكانت تتوتّر وتغضب بحجّة هل أشكّ فيها ، كنت أقول لها لا مانع ولكن فلتقطعي علاقتك بهم ،وكنّا نقع في دوّامة من المشاكل .. استمرّت علاقتنا ثلاث سنوات تقريبا ، كنّا نتعامل كالأزواج أيّامنا كانت مليئة بالحبّ والشكوك ولكن حبّي لها كان كبيرا و ربّما حبّها لي أيضا و كنت أقول دوما فلأسامحها ولأحسن النيّة. كنت أطلب منها أن أتقدّم لها فكانت تقول إنّ أهلها قد يقتلونها إذا ما حاولت أن تتزوّج غريبا عنها علما أنّني من بلد غير بلدها ولكنّها كانت تقدّمني لأهلها على أنّني أخ وصديق بحسب قولها .
اعتبرتها أختي فكنت أخاف عليها ولم أفكّر أن أستغني عنها بعد كلّ هذه الشكوك ولكنّها لم تغيّر سلوكها من أجل أن تمحو شكوكي .. كنت دوما آخر من يعلم عن تفاصيل حياتها فيأتيني جديد أخبارها خطأ عن طريق أختها ... مرّت الأيّام فأنهيت الدراسة وقرّرت السفر وكنّا معا على أطيب ما يكون .. بعد سفري كانت تظهر نفسها أنّها ضحيّة بسببي وأنّها غاضبة من عدم ثقتي بها فتبتعد شهورا ولا تردّ على مكالماتي ورسائلي ، وعندما تكلّمني تلقي عليّ باللوم وأنّني لم أكن أريد غير السيطرة عليها وأنّها لن تسامحني أبدا حتّى أعترف لها أنّني مخطئ وأنّني سبب هذه المشكلات . بعد أيّام أصبحت حجّتها أنّها تريد أن تتفرّغ للعمل من أجل أهلها وأنّها ليست بالإنسانة التي ستسعدني ..

حتّى آخر اللحظات كنت أحاول أن أحسن النيّة ولا أنكر حبّي لها و خوفي الشديد أن أكون ظالما لها...

جرّاء هذا السوء في العلاقة والانقطاع بعد عام التقيت بفتاة قمّة في الأخلاق والأدب والتديّن والجمال ورقّة الإحساس و لم أر مثلها حتّى في الروايات ..

أعجبت بها فقرّرت أن أتقدّم لخطبتها فأحبّتني وكان شرطها الوحيد أن يكون الزواج بعد نهاية تعليمها أي بعد عامين .. الآن لا أدري هل أنا ظالم لحبيبتي السابقة علما أنّني دوما أضع عذرا كونها مريضة نفسيّة وغير مدركة وهي في حاجة لمساعدتي أم أنا ظالم لخطيبتي الحاليّة لأنّي خائف ألاّ أستطيع أن أحبّ مرّة أخرى... أشعر أنّني استفرغت كلّ العطاء لعلاقتي السابقة...علما أنّ كلّ خطوة في حياتي لا أقدم عليها إلاّ بعد استخارة ..
في انتظار اقتراحاتكم وشكرا ..

عمر المشكلة
منذ 2014 .

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة
قد تكون مادّية أو نفسيّة .

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
عدم الشفافيّة .

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة
لم أتجاهلها قطّ وكنت أحاول أن أفهم منها شيئا .. أستغفر ربّي دائما وأتوب إليه وأطلب منه أن ينير طريقي .


الإجابة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نسعد بتواصلكم معنا عبر صفحات موقع (لها أون لاين) الذي يسعى بكلّ جهد للتعاون معكم لما فيه راحتكم وسعادتكم ..
نسأل الله التوفيق والسداد والقبول
عزيزي المستشير اسمح لنا بتوخّي الصدق والصراحة سعيا وراء الوصول لاستقرار النفس والحياة وهذا لا يكون أبدا إلاّ بالعيش مع الله وفي مرضاة الله .
( ومن أعرض عن ذكري فإنّ له معيشة ضنكا ........)
الابتلاء ,الكدر ,عدم التوفيق والتعسّر ,سوء الاختيار ,.....
كلّ معاناة وشقاء يعود إلى الانحراف عن طريق الله.
الطريق المستقيم مراقبة الله في السرّ والعلن والعمل بأوامر الله وسنّة رسوله ..ونحتاج هنا إلى جلسة محاسبة ومكاشفة بينك وبين نفسك مع ربّك .
هل ما فعلت مع هذه الفتاة تحت مسمّى الحبّ فعل وأفعال يحبّها الله ويرضى عنها ؟
الحبّ مشروع ويقرّه الدين ولكن بضوابط وحدود ،ولدينا عقوبات للزاني وللسارق ، ومعنى ذلك أنّ هناك مباحا وحلالا وأنّ هناك حراما إذا وقعنا فيه له توبة وله عقاب في الدنيا والآخرة إذا أصررنا عليه ولم نرجع ورضينا بما لا يرضاه الله ورسوله ..
ومع الأسف لن نسعد بهذا الحرام ولن تستقرّ لنا نفسيّة ولا حياة .
استغفر الله وتب توبة نصوحا عن كلّ ما صدر منك ووقع بينك وبين هذه الفتاة .
ارجع إلى ربّك منكسرا مفلسا نادما على كلّ هذه الجرأة والكبائر والمعاصي ما ظهر منها وما بطن .
أسلوبك ورضاك عن الحياة بينكما كزوجين مفزع مخيف ،
أيقظ قلبك الذي مات وران عليه من الذنوب ما الله أعلم بها ويغفرها ويمحوها إن صدقت توبتك .
اقطع علاقتك بهذه الفتاة حتّى لا تعود إلى الذنب وتستسهل المعصية .
التائب يبتعد عن كلّ الأماكن والأشخاص الذين يمكن أن يرجعوه إلى الفتنة والذنب .
اقرأ واسأل أهل الدين والفقه عن حرمة ما اقترفت وعاقبته في الدنيا والآخرة فقط لتخاف ولا تعود إلى ذلك أبدا،
وفي نفس الوقت لا تخف ولا تعد إلى ذلك مرّة أخرى.
لا تستصغر ذنبك ولا تستهن بمعصيتك ،فهذا عند الله أشدّ من الذنب نفسه وانظر في حقّ من عصيت وتجرّأت
جاهد نفسك واستعن بالله على شيطانك ونفسك الأمّارة بالسوء .
ادع الله لها بالتوبة والصلاح فهي آثمة معرضة مذنبة غافلة .
ولو استطعت بعد ثبات توبتك أن تكون لها ناصحا ومرشدا إلى طريق الاستقامة افعل وإن لم تقدر أو لم تملك القدرة على هدايتها ..
فلو تعرف قريبة أو صديقة لها تردّها استعن بها وإلاّ فالدعاء يكفي .
فلا ضرر ولا ضرار
تأنيبك ضميرك ليس لتركها بل لذنبك وإثمها والواجب الترك والبعد .
الكذب ,الخيانة ,الفاحشة والرذيلة ,الزنى .....ماذا تبقّى من الخطايا ؟
أيّ زوجة هذه وأمّ تؤمّنها على نفسك وأولادك غفر الله لك ولها .
تقرّب إلى الله بالعبادات والطاعات وأكثر من الذكر والصيام والصدقة واستبدل معاصيك بحسنات وأعمال صالحات.
استخر الله واستشر من حولك عن خطيبتك الجديدة واجلس إليها لوضع قوانين وضوابط للحياة معا أساسها الصدق والأمانة وتقوى الله في السرّ والعلن .
ليس لك فيما مضى من حياتها أن تسألها عنه أو تكشف لك ما ستر الله طالما تابت وأقلعت وأنت نفس الوضع ..المهمّ بداية من هذا اليوم وما أنتما عليه غدا ..
من ترك لله عوّضه الله خيرا ممّا ترك .
جدّد نيّتك في قطع العلاقة السابقة لله واطلب مرضاة الله .
احفظ الله في بصرك وجوارحك وإيّاك إيّاك أن تتخطّى الحدود مع خطيبتك الحاليّة تحت مسمّى سوف تكون زوجتك .
للخاطب حدود وللعاقد حدود وللزوج حدود وحقوق .
تحرّ الحلال والحرام في كلّ أمور حياتك من مأكل ومشرب وزواج وعمل و....
والله سبحانه كتب على نفسه إعانة الناكح يريد العفاف .
عفّ نفسك يكتب الله لك ولزوجك وبناتك وأمّك العفّة والعفاف .
أ ترضاه لأمّك ؟ أ ترضاه لأختك ؟ أ ترضاه لأخواتك
عفّوا تعفّ نساؤكم ..
اعلم أنّ الديّان لا يموت والبرّ لا يبلى وكما تدين تدان .
نسأل الله لك الهدى والتقى والعفاف والغنى .
أكثر من صلاة الحاجة والإلحاح على الله بالدعاء في السجود .
اللهمّ أعنّا بحلالك عن حرامك , وبطاعتك عن معصيتك وبفضلك عمّن سواك .
اللهمّ تب علينا لنتوب .. نسألك توبة نصوحا .
أكثر من الاستغفار ( من لزم الاستغفار جعل الله له من كلّ همّ فرجا ومن كلّ ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب ). حديث



زيارات الإستشارة:1867 | استشارات المستشار: 290

استشارات متشابهة


    استشارات محببة

    هل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته?
    الأسئلة الشرعية

    هل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته?

    السلام عليكم ورحمة الله..rnهل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته...

    الشيخ.هتلان بن علي بن هتلان الهتلان1626
    المزيد

    أريد حلا مع زوجي لبخله ولحساسيته!
    الاستشارات الاجتماعية

    أريد حلا مع زوجي لبخله ولحساسيته!

    السلام عليكم ورحمة الله..rnمشكلتي أني كرهت زوجي ذو اللحية في...

    سارة صالح الحمدان1627
    المزيد

    هل يجوز لي كفتاة مسلمة أن أصارحه بمشاعري أم ماذا أصنع ؟!
    الاستشارات الاجتماعية

    هل يجوز لي كفتاة مسلمة أن أصارحه بمشاعري أم ماذا أصنع ؟!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنا فتاة جامعيّة ملتزمة ،...

    جابر بن عبدالعزيز المقبل1627
    المزيد

    أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!
    الإستشارات التربوية

    أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنا متزوّجة وعندي طفلة عمرها...

    د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1628
    المزيد

    كلّ الناس يكرهونني ويحبّون أختي!
    الاستشارات النفسية

    كلّ الناس يكرهونني ويحبّون أختي!

    السلام عليكم ..
    مشكلتي هي مجموعة مشاكل أحاول أن أجد لها حلولا...

    ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني1628
    المزيد

    ابني يحتاج إلى الزواج ليعفّ نفسه!
    الإستشارات التربوية

    ابني يحتاج إلى الزواج ليعفّ نفسه!

    السلام عليكم لي ابن في الثالثة والعشرين من العمر لم يكمل دراسته...

    د.سعد بن محمد الفياض1628
    المزيد

    أشعر أنّ زوجي لا يريدني أن أستزيد من العلم!
    الاستشارات الاجتماعية

    أشعر أنّ زوجي لا يريدني أن أستزيد من العلم!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحيّة طيّبة وبعد ..

    أنا...

    د.خالد بن عبد الله بن شديد1628
    المزيد

    كلّما فكّرت في الدراسة أشعر بقلق شديد !
    الاستشارات النفسية

    كلّما فكّرت في الدراسة أشعر بقلق شديد !

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا طالب أولى ثانوي عمري ستّ...

    رفعة طويلع المطيري1628
    المزيد

    زوجي يشك فيني ولا أريد أن أخسره !
    الاستشارات الاجتماعية

    زوجي يشك فيني ولا أريد أن أخسره !

    السلام عليكم ورحمة الله
    أقسم بالله أنّي أقول الحقّ إنّي متزوّجة...

    جود الشريف1628
    المزيد

    كان زوجي يعلم بعلاقتي بهذا الرجل !
    الاستشارات الاجتماعية

    كان زوجي يعلم بعلاقتي بهذا الرجل !

    السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة وأمّ لثلاثة أطفال ، كنت...

    أ.سندس عبدالعزيز الحيدري1628
    المزيد